القائمة الرئيسية

الصفحات

علاج مجرب للإمساك الشديد والمزمن بوصفة منزلية سريعة في دقيقة

 علاج مجرب للإمساك الشديد والمزمن بوصفة منزلية سريعة في دقيقة

علاج مجرب للإمساك الشديد والمزمن بوصفة منزلية سريعة في دقيقة
علاج مجرب للإمساك الشديد والمزمن بوصفة منزلية سريعة في دقيقة

أسرع علاج للإمساك الشديد والمزمن في المنزل بوصفة طبيعية مجربة وقوية جدا


إذا كنت تبحث عن علاج مجرب للإمساك الشديد والمزمن فإنك بشكل مؤكد تعاني كما كنت أعاني أنا أيضا " عبد الهادي اليزغي " من أعراض الإمساك سابقا حيث كنت أزور المرحاض أقل من 3 مرات أسبوعيا وكان التبرز صعبا ومؤلما للغاية ولو لا أنني لم أتوصل إلى هذه الوصفة الطبيعية المعجزة والمجربة التي ساعدتني بشكل كبير على علاج الإمساك نهائيا لكنت قد ذهبت ضحية مضاعفات وأضرار الإمساك الجسدية والنفسية.

القبط أو الإمساك الشديد والمزمن يعني أن الفضلات تبقى راكدة ومترسبة داخل الأمعاء الغليظة أو القولون لفترة تزيد عن يوم أو يومين وهناك من يحتفظ بها لأزيد من أسبوع أو أسبوعين ونحن نعلم أن البراز أو الفضلات هي مخلفات سامة جدا تؤدي مع مرور الوقت إلى العديد من المشاكل الصحية على مستوى الجسم والنفس عامة والقولون خاصة مثل التقرحات، الإلتهابات، إنسداد الأمعاء، البواسير والشرخ الشرجي، سرطان القولون والمستقيم إضافة لمشكلة شائعة جدا والتي تحدث بسبب نشاط البكتريات المجهرية الذي يتزايد إستجابة لتراكم الفضلات داخل القولون من أجل تنظيف الترسبات وتفكيك قطع البراز الصلبة مما يؤدي إلى طرح الغازات الكريهة وظهور الإنتفاخات بالأمعاء الغليظة.

طبعا لتفادي جميع أضرار الإمساك على صحتك الجسدية والنفسية أنت في الحاجة إلى التخلص من تراكم الفضلات داخل القولون لتستعيد بذلك عملية الإخراج الطبيعية من أجل زيارة المرحاض على الأقل مرة أو مرتين في اليوم والتي تعتبر الشكل الطبيعي للتبرز عند الشخص السليم ولتمكين هذا الأمر نقترح عليكم في هذه التدوينة وصفة طبيعية تتكون من مواد منزلية تعمل على تليين البراز وتسهيل عملية الإخراج لعلاج الإمساك نهائيا بطريقة سريعة تظهر نتائجها خلال دقائق معدودة كما أنها آمنة أي ليست لها مضاعفات جانبية مثل الأدوية أو المليينات والمسهلات التي تباع في الصيدليات لعلاج الإمساك أو القبط.

علاج سريع للإمساك الشديد والمزمن مجرب في دقيقة بوصفة منزلية مضمونة %100


مكونات وصفة علاج الإمساك الشديد والمزمن المجربة

1) الماء الساخن : مما لا يخفى على الجميع أن الماء الساخن هو العلاج الأمثل للعديد من الأمراض والإضطرابات سواء تعلق الأمر بالتي تصيب الجهاز الهمضي أو التي تصيب الأجهزة الأخرى لجسم الإنسان، وبشكل عام فإن الوظيفة الرئيسية لإستعمال الماء الساخن داخل هذه الوصفة تعود إلى أنه من أقوى المحفزات للحركة الدودية لكل من المعدة والأمعاء على وجه التحديد ولهذا فإنه يساعد على عملية الإخراج خصوصا إذا ترافق مع زيت الزيتون التي تسهل إنزلاق الفضلات والألياف الغذائية التي تليين البراز وتحول دون تصلبه.


2) زيت الزيتون : هناك العديد من الدراسات والأبحاث العلمية الحديثة التي تؤكد نتائجها على ضرورة تناول زيت الزيتون بشكل يومي للوقاية من عدة أمراض جسدية ونفسية والتمتع بصحة جيدة، وتأتي هذه التوصيات إستجابة للقيمة الغذائية العالية لزيت الزيتون خصوصا وأنه مصدر طبيعي  غني بالدهون الصحية غير مشبعة والتي تمنح جسم الإنسان الطاقة كما أن علاقته بالإمساك أو القبط تجعل دواعي إستعمال زيت الزيتون ضروريا وآمنا خاصة وأنه من أقوى المسهلات الطبيعية التي لا تخلف مضاعفات جانبية، حيث تسهل إنزلاق الفضلات الصلبة والمتحجرة على جدار القولون بدون أن يحدث ذلك آلاما أو إنزعاجا أثناء التبرز وللإشارة فإن علاج الإمساك بزيت الزيتون لوحده قد يكون كافيا يكفيك فقط شرب ملعقة من زيت الزيتون على الريق كل صباح لكن يفضل تناوله مع نخالة القمح والسبب في ذلك يعود إلى المعلومات الواردة عن الألياف الغذائية في الفقرة أسفله.


3) نخالة القمح : بين الإمساك وكمية الألياف الغذائية التي نتناولها يوميا في نظامنا الغذائي علاقة وطيدة لا يمكن تجاهلها فالوقاية من الإمساك أو القبط حسب منظمة الصحة العالمية يحتاج إلى تناول كمية بين 25 إلى 30 غرام من الألياف الغذائية يوميا، وللإشارة فإن هناك العديد من المصادر للألياف لعل أبرزها الألياف الخشبية التي توجد في القشرة الخارجية لبعض الحبوب مثل القمح، الشعير، الذرة... والتي يمكن الحصول عليها بعد طحن هذه الحبوب وغربلتها لفرز اللب الداخلي (الدقيق) عن القشرة الخارجية (النخالة)، وبشكل عام فإن فوائد الألياف الغذائية في علاج الإمساك أو القبط أصبحت مؤكدة ولهذا فإن نخالة القمح سوف تعمل داخل هذه الوصفة على تليين البراز ومنع تصلبه كما سوف تساعد على الإخراج وتنظيف القولون من ترسبات البراز وبقايا الأغذية.


طريقة تحضير وصفة الإمساك الشديد والمزمن الفورية

الخطوة الأولى : تدفئة كوب كبير من المياه فوق حرارة معتدلة وإضافة إليه حوالي 100 إلى 200 غرام من نخالة القمح ومزج الخليط جيدا لمدة طويلة حتى تبدأ الفقاعات في الظهور والبخار بالتصاعد من الخليط.

الخطوة الثانية : بعد 15 دقيقة من تسخين خليط المياه ونخالة القمح نقوم بإطفاء موقد النار ونضع الخليط جانبا ثم نظيف إليه ملعقتين إلى ثلاثة ملاعق من زيت الزيتون الخالص ونحرك مكونات الخليط جيدا ونتأكد من إندماج الزيت مع نخالة القمح بشكل كامل.


الخطوة الثالثة : من أجل الإستفادة من علاج مجرب للإمساك الشديد والمزمن نقوم الآن بعد تحضير هذه الوصفة الطبيعية التي تجمع المياه الدافئة، نخالة القمح وزيت الزيتون بتناولها كل صباح على الريق مباشرة والحرص على عدم تناول وجبة الفطور إلا بعد 40 دقيقة من تناول الوصفة وذلك من أجل السماح للألياف الخشبية المتواجدة بنخالة القمح على تشطيب الأنبوب الهضمي وتنظيفه جيدا إضافة لتليين البراز ومنع تصلبه داخل القولون كما أن دهن السبيل الهضمي بزيت الزيتون من بداية المريء إلى نهاية القناة الشرجية يسهل مرور الفضلات وعملية الإخراج بشكل يسير دون آلام أو مغص وتشنجات.

ملاحظة : في حالة لم تنجح هذه الوصفة الطبيعية مع بعض الأشخاص ولم تساعدهم في التخلص من الإمساك نهائيا فإن هناك العديد من الوصفات الطبيعية الأخرى التي يمكنكم الإطلاع عليها من خلال المقالة أسفله.


أحبابي الكرام وصلنا إلى نهاية هذه التدوينة لا تنسوا مشاركتها مع أصدقائكم لتعم الفائدة إلى اللقاء  
عبد الهادي اليزغي
عبد الهادي اليزغي
عانيت 27 سنة مع أعراض القولون العصبي, أعراض الإكتئاب, الخوف الشديد, التوتر والقلق الحاد, الضغط الدموي, الإمساك المزمن, ضيق التنفس وأمراض أخرى، دخلت الجامعة ودرست ماجيستر الصحة ثم أنقض العلم حياتي تابعوني على مواقع التواصل الإجتماعي تحت شعار لكل مرض علاج.

تعليقات