القائمة الرئيسية

الصفحات

علاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج عبر 3 وصفات طبيعية مجربة

علاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج 


نقدم لكم في هذا المقال 3 وصفات طبيعية لعلاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج بدون الحاجة إلى المليينات أو المسهلات التي تسبب مضاعفات جانبية على صحة القولون والجسم بشكل عام تابع قراءة المقال حتى الأخير لمعرفة المزيد من المعلومات.

علاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج عبر 3 وصفات طبيعية مجربة
علاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج عبر 3 وصفات طبيعية مجربة 

علاج الامساك المزمن


الإمساك المزمن (بالإنجليزية : Chronic constipation) هو إحدى الإضطرابات الشائعة للجهاز الهضمي تحديدا الأمعاء الغليظة أو القولون والتي تصيب مجموعة كبيرة من الأشخاص بأعراض مزعجة تؤثر على جودة حياتهم اليومية ومع الوقت يمكن للإمساك المزمن الذي يتميز بصعوبة في الإخراج أن يتطور إلى مضاعفات خطيرة توثر على صحة المريض الجسدية والنفسية ولهذا يجب الإستعجال في طلب العلاج والبحث عن حلول فعالة لهذا المشكل الصحي.

حسب ما تؤكده منظمة الصحة العالمية فإن عدم الذهاب للمرحاض أقل من ثلاث مرات أسبوعيا وذلك لمدة بين 3 و 6 أشهر يعتبر دليل كافي على إصابة المريض بالإمساك المزمن الذي قد تختلف أسبابه من شخص لآخر لكن في النهاية تعجز عضلات القولون على دفع الفضلات ويواجه المصاب بالإمساك المزمن صعوبة كبيرة في التبرز والإخراج لأن الفضلات تصبح صلبة ومتحجرة نتيجة إمتصاص المياه منها، صحيح أن الإمساك المزمن ليس مشكلة خطيرة ولا يمكن أن يسبب الوفاة بشكل من الأشكال لكن يمكن أن يتطور إلى إلتهاب بطانة الأمعاء الغليظة أو الإصابة بسرطان القولون والذي قد يموت على إثره المريض.

هناك العديد من الطرق والأساليب التي يمكن الإستعانة بها لعلاج الإمساك المزمن فهناك من يفضل العلاج بالأدوية التي تكون في الغالب عبارة عن مسهلات أو مليينات تباع في الصيدليات بدون وصفة طبية ولكن العيب الوحيد لهذه الأدوية أنها تسبب مضاعفات جانبية الشيء الذي يجعل بعض المرضى يفضلون علاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج بالأعشاب والوصفات الطبيعية والتي تكون في الغالب آمنة وذات نتائج سريعة في علاج الإمساك فورا ولهذا قررنا من خلال هذه المقالة تقديم 3 وصفات طبيعية لعلاج الإمساك المزمن نهائيا.

علاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج بالاعشاب


1) وصفة التين المجفف وزيت الزيتون لعلاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج : إذا كنت تبحث عن أفضل المسهلات الطبيعية لعلاج الإمساك فورا فزيت الزيتون يمكن أن يكون على رأس القائمة لأنه يحتوي على مواد دهنية تسهل مرور الفضلات بيسر وسلاسة داخل السبيل الهضمي مما يقلل من حدة التشنجات والمغص كما أن زيت الزيتون يحتوي في قيمته الغذائية لكل 100 غرام على 884 وحدة حرارية التي تمنح الجسم الطاقة خاصة عضلات القولون من أجل دفع الفضلات إضافة لذلك فإن هذه الزيت المباركة تتوفر  على 14 غرام من الدهون المشبعة الغنية بحمض الأوميغا 3 الذي يقوي الذاكرة والأعصاب والعديد من المنافع الأخرى التي تنعكس إيجابا على مريض الإمساك.

وتضاف إلى زيت الزيتون فاكهة التين المجفف الغنية عن التعريف والتي تعتبر من فواكه الجنة والتي أوصانا رسول الله صلى الله عليه وسلم بتناولها ليس فقط لعلاج الإمساك وصعوبة الإخراج ولكن لجميع الإضطرابات والأمراض الأخرى وهذا ما يؤكده العلم الحديث حيث تحتوي فاكهة التين لكل 100 غرام على 74 وحدة حرارية كبيرة إضافة لأزيد من 19 غرام من الكربوهيدرات مما يوفر مخزون طاقي مهم لجسم الإنسان إضافة إلى الألياف الغذائية التي تساعد على تليين البراز الشيء الذي يجعل عملية الإخراج والتبرز سهلة نوعا ما.

طريقة إستعمال وصفة التين المجفف وزيت الزيتون 

° الخطوة الأولى : إقتناء نصف لتر من زيت الزيتون الأصلي وحوالي 500 غرام من التين المجفف ذو جودة عالية وخالي من التلوت والمواد الكيميائية.

° الخطوة الثانية : نقع كل ليلة 4  إلى 6 حبات من فاكهة التين المجفف في ملعقتين من زيت الزيتون المبارك 

° الخطوة الثالثة : في الصباح الباكر على الريق مباشرة نقوم بتناول وصفة زيت الزيتون والتين المجفف وننتظر 30 إلى 45 دقيقة ثم نتناول وجبة الفطور نداوم على هذه الوصفة لمدة أسبوع إلى أسبوعين وسوف نلاحظ إن شاء الله أننا تخلصنا من الإمساك نهائيا وأن عملية الإخراج عادت لوضعها الطبيعي.


2) وصفة العسل الأسود وبذر القطونة لعلاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج : طبعا العسل غني عن التعريف لكن العسل الأسود هو ما نتكلم عنه في هذه الوصفة لكونه يحتوي في قيمته الغذائية لكل 100 غرام على 59 سعرة حرارية و 14 غرام من السكريات وبعض البروتين والكثير من الفيتامينات والمعادن المفيدة لحماية القولون والجسم بشكل عام إضافة لمنح الجسم الطاقة وتقوية الأعصاب التي تحرك عضلات القولون وبالتي علاج الإمساك كما أن لزوجة العسل تجعل منه عامل مساعد على الإخراج وطرح الفضلات.

هناك عشبة مشهورة جدا لعلاج الإمساك وصعوبة الإخراج تسمى بالإسبغول أو بذر القطونة تحمل الإسم العلمي Plantago ovata وهي نبات سنوي ذو ساق منتصب نحصل من خلاله على بذور وعبر هرس هذه البذور نحصل على قشور وهذه الأخيرة هي التي سوف نخلطها مع العسل الأسود في الوصفة، وللإضافة فإن كل 100 غرام من بذر القطونة تحتوي على نسبة مهمة تصل إلى 67% من الحديد وهذا مصدر طبيعي مهم لهذا المعدن كما أن الذي يجعل من بذر القطونة علاج فعال للإمساك هو الكمية العالية التي تتوفر عليها من الألياف الغذائية القابلة للذوبان في الماء والتي تعطي سائل هلامي يسهل ويليين البراز والفضلات ويساعد على الإخراج.


طريقة إستعمال وصفة العسل الأسود وبذر القطونة

° الخطوة الأولى : إقتناء 250 غرام من العسل الأسود الخالص وحوالي 200 غرام من بذر القطونة والحرص على النظافة من المواد الكيميائية السامة.

° الخطوة الثانية : خلط مكونات الوصفة جيدا والإحتفاظ بها في علبة محكمة الإغلاق تفاديا لتسرب الرطوبة وإفساد عناصرها النشيطة.

° الخطوة الثالثة : تناول كل صباح على الريق مباشرة ملعقة إلى ملعتين من خليط بذر القطونة والعسل الأسود وذلك لمدة أسبوع إلى أسبوعين حتى يبدأ الإمساك يتلاشى شيئا فشيئا وتبدأ عملية الإخراج تعود إلى وضعها الطبيعي السابق.


3) وصفة حبوب الكثان والشوفان والألويفيرا لعلاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج : هذه الوصفة مركبة من 3 مكونات طبيعية أعتبرها صراحة أقوى وصفة لعلاج الإمساك في دقيقة وقد ساعدتني شخصيا في التخلص من الإمساك نهائيا والتي تتكون من حبوب الكثان الغنية بالألياف الغذائية والتي تبلغ قيمتها الغذائية لكل 100 غرام ما يزيد عن 27 غرام من الألياف الغذائية والدهون  بنسبة 42 غرام من بينها حمض الأوميغا 3 الذي يقوي الذاكرة والأعصاب، إضافة إلى الشوفان الذي يحتوي لكل 100 غرام على 10 غرام من الألياف الغذائية ونسبة عالية من الكربوهيدرات تصل إلى 67 غرام والقليل من الدهون بنسبة 6.5 غرام.

نبتة الألويفيرا (بالإنجليزية : aloe vera) تنتمي لفصيلة الصبار ويوجد منها حوالي 250 نوع حول العالم وتتميز بقيمتها الغذائية العالية خاصة من الفيتامينات والمعادن مثل أ، ه، ب12، حمض الفوليك، الزنك، النحاس، البوتاسيوم، السيلينيوم... والذي يجعل منها أفضل علاج للإمساك المزمن وصعوبة الإخراج هو المادة الهلامية التي توجد تحت جدار الألويفيرا والتي تسهل مرور الفضلات داخل السبيل الهضمي وتساعد على على عملية الإخراج وطرح الفضلات خارج الجسم.


طريقة إستعمال وصفة حبوب الكثان والشوفان والألويفيرا

° الخطوة الأولى : إقتناء كمية حسب الحاجة من الألويفيرا والشوفان وحبوب الكتان والحرص على مراقبة الجودة والنظافة من التلوث بالمواد الكيميائية السامة.

° الخطوة الثانية : القيام بفتح الألوفيرا للحصول على المادة الهلامية اللزجة وخلطها مع ملعقة إلى ملعقتين من حبوب الكتان المطحونة والشوفان للحصول في الأخير على خليط متكامل.

° الخطوة الثالثة : لعلاج الإمساك المزمن وصعوبة الإخراج يفضل تناول ملعقتين من هذا الخليط كل صباح على الريق مباشرة لمدة أسبوع إلى أسبوعين.


أحبابي الكرام وصلنا لنهاية هذه التدوينة لا تنسوا مشاركتها مع أصدقائكم لتعم الفائدة إلى اللقاء 
عبد الهادي اليزغي
عبد الهادي اليزغي
عانيت 27 سنة مع أعراض القولون العصبي, أعراض الإكتئاب, الخوف الشديد, التوتر والقلق الحاد, الضغط الدموي, الإمساك المزمن, ضيق التنفس وأمراض أخرى، دخلت الجامعة ودرست ماجيستر الصحة ثم أنقض العلم حياتي تابعوني على مواقع التواصل الإجتماعي تحت شعار لكل مرض علاج.

تعليقات