علاج القولون الهضمي نهائيا في 7 خطوات

إذا كنت تريد علاج القولون الهضمي نهائيا في 7 خطوات تابع قراءة هذا المقال حتى النهاية للمزيد من المعلومات المهمة حول العلاجات المقترحة للقولون الهضمي. وكيفية التخلص منه بشكل نهائي من خلال تطبيق هذه الخطوات السبعة الواردة أسفل هذه المقالة.

علاج القولون الهضمي نهائيا في 7 خطوات
علاج القولون الهضمي نهائيا

علاج القولون الهضمي والغازات

متلازمة القولون الهضمي والعصبي هي عبارة عن إضطراب في حركة عضلات الأمعاء الغليظة التي تتباطئ فتسبب الشعور بالإمساك وفجأة تتسارع حركتها متسببة في الشعور بالإسهال.

عادة أعراض القولون الهضمي تختلف من شخص لآخر فالنساء تعاني بدرجة أكبر مقارنة بالرجال. كما أن المرحلة العمرية بين فترة المراهقة والشباب تعرف تزايد في عدد الإصابات.

وبشكل عام قد تختلف طريقة علاج القولون الهضمي من شخص لآخر. حسب ما يراه الطبيب مناسبا لكل مريض على حدى وفي هذا المقال نقدم لكم 7 طرق لعلاج القولون الهضمي. 

ماهو علاج القولون الهضمي؟

1) تحسين الحالة النفسية : أول نطقة ينطلق منها علاج القولون الهضمي هي الحالة النفسية فإذا كنت لا تسطيع إدارة الأفكار والمشاعر السلبية. في هذه الحالة سوف تتفاقم أعراض القولون ولن تحقق أبدا أي تقدم في العلاج. لهذا حاول على قدر من الجدية التحكم في أفكارك ومشاعرك السلبية وتفريغها بالطريقة السليمة من خلال تطبيق الخطوات التالية :

 أكتب الأفكار السلبية على ورقة بيضاء وحاول بعد ذلك تمزيقها أو حرقها لكي يزول تركيزك عليها.

 حاول أن تقوم بالحديث مع أحدهم مثلا صديق أو فرد من العائلة تثق فيه عن مشاكلك وهمومك للتخفيف من حدة الكبث النفسي.

 مارس الأشياء التي تحب لكي تصرف إنتباهك عن المعانات النفسية التي تمر بها وتنشغل عن أعراض القولون.

 قلل من الضغوطات والتوتر العصبي والنفسي الذي تتعرض له فهو يؤجج أعراض مرض القولون الهضمي.

2) تحسين النظام الغذائي : طبعا يلعب النظام الغذائي في علاج القولون الهضمي والعصبي دورا بالغ الأهمية لهذا يجب على المريض مراقبة الأطعمة التي يتناولها. فبعضها قد يقلل من أعراض القولون والبعض الآخر قد يفاقمها والمريض وحده من يستطيع معرفة هذه الأغذية بعد تناولها. لكن عموما هناك بعض المأكولات المتفق عليها والتي يجب الإكثار من تناولها أو الإمتناع عنها نهائيا مثل : 

أطعمة تقلل من أعراض القولون الهضمي

الخضر والفواكه الطازجة والموسمية
الزيوت الطبيعية مثل زيت الزيتون 
المكسرات بأنواعها والفواكه الجافة 
الأسماك واللحوم والبيض البلدي 
الإكثار من شرب السوائل "الماء"
الخبز الكامل والشربات الخفيفة

أطعمة تفاقم من أعراض القولون الهضمي 

مشروبات الطاقة والمشروبات الغازية 
الأطعمة المصنعة والوجبات السريعة
الحلويات الصناعية الغنية بالسكاكر
منتجات الألبان واللحوم الحمراء
التوابل الحارقة والأطعمة الحارة
الخبز الأبيض والفطائر الصناعية
المنبهات مثل القهوة والشاي 
تجنب الأطعمة غير مطهية
تجنب رقائق الشيبس

3) ممارسة التمارين الرياضية : القيام بالمجهود البدني لا يفيد فقط في علاج القولون الهضمي ولكنه يعود عامة بالنفع على صحة الإنسان النفسية والجسدية. فالرياضة تحسن من حركة عضلات الأمعاء وتؤدي إلى إنتاج المزيد من الطاقة إضافة لتنشيط الدورة الدموية وهذا يصب في منحى علاج القولون الهضمي. كما أن ممارسة الرياضة تحفز الجهاز العصبي على إنتاج مادة مقاومة للألم تدعى الأندورفين تساهم في تقليل الشعور بالمغص والتشنجات على مستوى الأمعاء. وأمام هذه المنافع لممارسة الرياضة فإن بعض أنواع الرياضات مثل كمال الأجسام قد تعود بالسلب على مرضى القولون الهضمي لما تسبب من إجهاد للجسم والنفس.

4) ممارسة الإسترخاء والتأمل : إذا كنت تريد علاج القولون الهضمي نهائيا فإن الإسترخاء والتأمل قد يكون الحل الأمثل للتخلص من الأعراض المزعجة. فالدراسات والأبحاث العلمية الحديثة تؤكد أن ممارسة اليوغا والتنفس العميق لمدة 30 دقيقة في اليوم يهدئ الأعصاب ويقلل الشعور بالألم. كما أن التأمل يحسن من الصحة النفسية والعقلية فيصبح المريض أكثر قدرة على تجاوز الأعراض والصبر للمعانات الجسدية والنفسية. وكل هذا يساعد المريض بالقولون الهضمي والعصبي على التشافي والعلاج.

5) تناول الأعشاب المهدئة : هناك عدة أنواع من الأعشاب الطبية التي تساعد المريض على علاج القولون الهضمي والتخلص من أعراضه الجسدية والنفسية. فالأعشاب تساعد على تقليل الشعور بالمغص، التشنجات والألم عبر طرد الغازات وعلاج الإمساك إضافة لتهدئة أعصاب الجهاز العصبي المعوي (enteric nervous system). ومن أمثلة الأعشاب التي نوصي بتناولها حبوب الكتان، اليانسون، الشمر، الحلبة، اللويزة، حب الرشاد، البابونج، الكروية...). ويفضل تناول هذه الأعشاب في الصباح الباكر على الريق مباشرة وقبل النوم للرفع من جودته وزيادة الشعور الإسترخاء والهدوء.

6) آخذ قسط وافر من النوم : طبعا إذا كنت لا تنام جيدا فلن تحصل على أية نتيجة. في علاج القولون الهضمي حتى لو كنت تطبق جميع الخطوات السابقة. فالنوم ليس فقط مجرد ظاهرة بيولوجية لا تنفع ولا تضر في شيء ولكنها عملية ضرورية للصحة النفسية والجسدية. ويجب على جميع المرضى الإلتزام بأخذ قسط وافر من النوم لمدة تفوق 8 ساعات بالإضافة للإلتزام بالقيلولة نهارا بين الساعة الواحدة والثالثة زوالا. حيت خلال النوم يقوم الجسم بتنظيم حركة عضلات القولون وإفراز مواد كيميائية مهدئة للجهاز العصبي المعوي. وهذا في نهاية المطاف هو ما نبحث عنه لعلاج القولون الهضمي والعصبي والتخلص من أعراضه النفسية والجسدية المزعجة.

7) الإلتزاوم بالقرآن والصلاة : كذلك يجب أن يكون الجانب الروحي حاضر بقوة خلال حياتك اليومية إذا كنت تريد علاج القولون الهضمي نهائيا. فالإلتزام بتلاوة القرآن وأداء فريضة الصلاة ليست فقط عبادات تؤديها للحصول على الأجر والحسنات ولكنها حقا تقدم العديد من المنافع لصحة الإنسان الجسدية والنفسية. حيت أن الجهاز العصبي خلال القيام بالصلاة وتلاوة القرآن يفرز العديد من المواد الكيميائية. التي تهدئ الأعصاب وتقوي أداء الجهاز العصبي المعوي الذي يتحكم في حركة عضلات الأمعاء الغليظة. 


أحبابي الكرام وصلنا لنهاية هذه التدوينة لا تنسو مشاركتها مع أصدقائكم لتعم الفائدة إلى اللقاء
عبد الهادي اليزغي
الكاتب : عبد الهادي اليزغي
صفحة فيسبوك الصحة فري - لكل مرض علاج قناة يوتيوب الصحة فري - لكل مرض علاج صفحة تويتر الصحة فري - لكل مرض علاج صفحة لنكدن الصحة فري - لكل مرض علاج
عانيت 27 سنة مع أعراض القولون العصبي, أعراض الإكتئاب, الخوف الشديد, التوتر والقلق الحاد, الضغط الدموي, الإمساك المزمن, ضيق التنفس وأمراض أخرى، دخلت الجامعة ودرست ماجيستر الصحة ثم أنقض العلم حياتي تابعوني على مواقع التواصل الإجتماعي تحت شعار لكل مرض علاج.