أفضل نظام غذائي لمرضى القولون العصبي

نقدم لكم في هذا المقال أفضل نظام غذائي لمرضى القولون العصبي، تابع القراءة حتى النهاية للتعرف على الأطعمة المناسبة للقولون العصبي. وكذلك الحمية الغذائية التي ينصح بإتباعها لتفادي تفاقم أعراض القولون العصبي النفسية والجسدية وتدهور نمط حياة المريض إلى الأسوء.

أفضل نظام غذائي لمرضى القولون العصبي
نظام غذائي لمرضى القولون العصبي

وجبات للقولون العصبي

القولون العصبي (بالإنجليزية : Irritable bowel syndrome) هو خلل وإضطراب في وظيفة عضلات القولون التي تتقلص بشكل عشوائي وغير متناغم. بحيث أحيانا قد تتباطئ الحركة الدودية لعضلات القولون فتسبب الشعور بالإمساك المزمن وفجأة قد تتسارع حركة العضلات مسببة الشعور بالإسهال الحاد.

صحيح أن متلازمة القولون العصبي ليست مرض خطير فهي لا تسبب الوفاة بأي شكل من الأشكال ولكن أعراضها الجسدية والنفسية تؤثر على جودة الحياة اليومية. فالقولون العصبي ليس مرض مستقل بذاته لأنه لا يسبب أي ضرر في البنية النسيجية للأمعاء مثل الأمراض الإلتهابية (داء كرون وإلتهاب القولون التقرحي) وسرطان القولون.

هناك عدة علاجات للقولون العصبي مثل الأدوية، الأعشاب، ممارسة الرياضة، الإسترخاء والتأمل بالإضافة إلى النظام الغذائي الذي يتحكم في أعراض القولون العصبي. فكما أن هناك أطعمة تهييج القولون وتؤدي لتفاقم أعراضه النفسية والجسدية، هناك أيضا أغذية مفيدة للقولون العصبي وتهدئ أعراضه كبير.

أفضل نظام غذائي للقولون العصبي 

1) الفواكه والخضر : إذا كنت تريد نصيحتي حول أفضل نظام غذائي للقولون العصبي فهو الإكثار من تناول الفواكه والخضر نظرا لأنها تلائم مرضى القولون. فالفواكه والخضر يا أعزائي سهلة الهضم وسريعة الإمتصاص كما أنها غنية بالعناصر الغذائية التي يحتاجها الجسم مثل الفيتامينات والمعادن إضافة للأملاح المعدنية. وهذه العناصر تمد الجسم بالطاقة وتحسن حالة المريض النفسية مما يعود عليه إيجابا. بالإضافة أن الفواكه والخضر تتوفر على نسبة عالية من الألياف الغذائية التي تنظف القولون من الفضلات وبقايا الطعام وتساعده في التخلص من الإمساك المزمن.

2) المكسرات والبذور الجافة : يفقد جسم المريض المصاب بالقولون العصبي العديد من الفيتامينات والمعادن بسبب كثرة التعرض للضغوط العصبية والنفسية. ولهذا فالأكل المفيد للقولون العصبي الذي يجب على المريض تناوله بإستمرار هو المكسرات والبذور الجافة مثل اللوز، الجوز، الفستق، بذور عباد الشمس، بذور اليقطين..). فهذه الأطعمة غنية بالمعادن مثل الكالسيوم، المغنيزيوم، الحديد، الصوديوم، الزنك...). بالإضافة للفيتامينات مثل الفيتامين B12, C, A, D وغيرها من المواد التي تحسن حالة المريض الجسدية والنفسية.

3) اللبن والزبادي : من الأطعمة المفيدة لمرضى القولون العصبي والتي أتناولها يوميا، أنصحكم بشرب اللبن الذي نحصل عليه بعد فترة من تخمر الحليب طبيعيا. أما فيما يخص حليب البقر فهو قد يسبب تهيج أعراض القولون العصبي ولكن يمكن لحليب الماعز أن يكون مفيد لمرضى القولون. وتشير الدراسات الحديثة أن تناول الزبادي يساعد بشكل كبير المريض بالقولون على زيادة عدد البكتيربا النافعة في الأمعاء الغليظة التي يسبب نقصها تفاقم أعراض القولون. وأفضل وقت لتناول الزبادي هو الصباح الباكر على الريق مباشرة لجعل القولون قادر على إستعادة توازن البروبيوتيك أو البكتيريا النافعة داخله.

الأطعمة المفيدة والمناسبة للقولون العصبي

4) الخبز الكامل : مع الأسف الشديد أصبح أغلب سكان البلدان العربية لا يتناولون خبز المنزل ويستهلكون الخبز الأبيض المسموم الذي تحضره المخابز العصرية. بحيث تقوم بنزع النخالة (القشرة الخارجية للقمح) ثم تكتفي بعجن الدقيق الأبيض الغني بمادة الجلوتين التي تسبب حساسية لمرضى القولون العصبي. فأجدادنا كانو يتناولون أنواع مختلفة من الحبوب لتحضير الخبز رفقة قشرتها الخارجية (النخالة) مثل القمح، الشعير، الذرة، الشوفان وغيرها من أنواع الحبوب الصحية. وفي الوقت الراهن أصبح ملزم علينا العودة إلى إستهلاك الخبز الكامل المحضر بالخميرة البلدية كما ينصح دائما الدكتور الأخصائي في التغذية محمد الفايد.

5) الحساء والشربات : يجب على المريض بالقولون العصبي الإكثار من تناول بعض الشربات الصحية التي تعتبر صديقة للقولون ولا تسبب تهيج أعراضه الجسدية والنفسية. بحيث تعتبر شربة التليينة أو التلبينة أو دشيشة (نسميها في المغرب البلبولة) المحضرة من حبوب الشعير أفضل الأطعمة المفيدة للقولون العصبي. خصوصا إذا ثم إضافة لها بعض الأعشاب المهدئة والطاردة للغازات مثل حبوب الكتان، اليانسون، الشمر، الحلبة، الكروية. فهذا الحساء أوصى به رسول الله صلى الله عليه وسلم لكونه يساعد على تحسين الحالة النفسية ومنح الجسم العديد من العناصر الغذائية الأساسية. لكن توجد هناك شربات أخرى مفيدة لمرضى القولون مثل الحريرة، شربة الخضر، حساء الحمص، حساء الحلزون المحضر بالأعشاب وغيرها من أنواع الشربات الأخرى.

6) المياه المعدنية : يمثل الماء %70 من وزن الإنسان فهو عنصر أساسي للحفاظ على صحة الأنسجة والأعضاء من التلف. لهذا يجب شرب حوالي 2.5 لتر من الماء يوميا لتزويد الجسم بالكمية المطلوبة ويفضل عند المرضى المصابون بالقولون شرب المياه المعدنية الغنية بالاملاح. فالماء المعدني يساعد على تنظيف القولون من بقايا الطعام والفضلات الراسبة التي تسبب ظهور الإلتهابات على جدران الأمعاء الغليظة. وينصح بشرب كوب من المياه الدافئة كل صباح على الريق مباشرة للإستفادة من مجموعة من المنافع الصحية الهائلة. 


الأكل الصحي والمفيد للقولون العصبي 

7) البقولة والرجلة : أنا شخصيا عبد الهادي اليزغي أحب كثيرا تناول البقولة والرجلة فهذه النباتات مشهورة عندنا في المغرب وهي أفضل طعام لمرضى القولون. فالرجلة والبقولة المغربية غنية جدا بالألياف الغذائية التي تساعد على تليين البراز وتسهيل إخراجه عبر القناة الشرجية. كما أنها تزيد من إفراز المادة المخاطية في المعدة والقولون والتي تساعد في الحماية من الإلتهابات والتقرحات. صحيح أن تناولها قد يسبب بعض الأعراض الجانبية مثل كثرة الغازات والإنتفاخ لكونها تحتوي على نسبة عالية من الألياف. ولكن ينصح بشرب المياه والسوائل بكثرة لتجاوز هذا الأمر مع بعض الأعشاب الطاردة للغازات مثل النعناع، الزعتر، اليانسون، الكروية....).

8) الأسماك واللحوم : كذلك يجب على المريض المصاب بالقولون العصبي تناول الأسماك مثل السردين والسلمون بالإضافة للحوم خاصة لحم الدجاج والأرانب. ويفضل التقليل من اللحوم الحمراء لأن الدراسات الحديثة تؤكد أنها قد تسبب بعض السرطانات مثل سرطان القولون لا قدر الله. ولكن بشكل عام المريض بالقولون العصبي يحتاج إلى البروتينات التي تعتبر اللحوم والأسماك مصدر جيد لها لمساعدة الجسم على إنتاج المزيد من الهرمونات والنواقل العصبية. ولمن يتبع النظام الغذائي النباتي ويفضل البروتينات النباتية فإن الأطعمة التالية تعتبر مصدر جيد لها مثل فول الصويا، المكسرات، فول البندق، الذرى...

9) البيض البلدي : كذلك يجب إدخال البيض البلدي ضمن نظام غذائي للقولون العصبي فهو مصدر جيد للعديد من العناصر الغذائية التي يحتاجها المريض بالقولون. فالقيمة الغذائية للبيضة الواحدة تصل إلى 5 غرام من البروتينات الضرورية لإنتاج مجموعة من النواقل العصبية المهدئة للأعصاب مثل السيروتونين، الدوبامين والنورإبنفرين. فهذه المواد الكيميائية تساعد في تعزيز الصحة النفسية وتهدئة أعراض القولون العصبي، وأستاذي العزيز محمد أحسين الأخصائي في التغذية يؤكد هذا الأمر ويشير إليه في عدة مناسبات.

10) الزيوت الطبيعية : يحتاج المريض المصاب بالقولون العصبي إلى تناول الزيوت الطبيعية الغنية بحمض الأوميغا 3 الضروري لتقوية الجهاز العصبي المعوي. فزيت الزيتون وزيت الأركان هي المصادر الطبيعية لهذا الحمض، كما أنها تساعد على تليين وتسهيل مرور الفضلات داخل الامعاء الغليظة. فإذا كنت تعاني من الإمساك الذي يرافق متلازمة القولون العصبي، فشرب ملعقة من زيت الزيتون صباحا على الريق يساعد في عملية الإخراج وعدة منافع أخرى. 


أحبابي الكرام وصلنا لنهاية هذه التدوينة لا تنسو مشاركتها مع أصدقائكم لتعم الفائدة إلى اللقاء
عبد الهادي اليزغي
الكاتب : عبد الهادي اليزغي
صفحة فيسبوك الصحة فري - لكل مرض علاج قناة يوتيوب الصحة فري - لكل مرض علاج صفحة تويتر الصحة فري - لكل مرض علاج صفحة لنكدن الصحة فري - لكل مرض علاج
عانيت 27 سنة مع أعراض القولون العصبي, أعراض الإكتئاب, الخوف الشديد, التوتر والقلق الحاد, الضغط الدموي, الإمساك المزمن, ضيق التنفس وأمراض أخرى، دخلت الجامعة ودرست ماجيستر الصحة ثم أنقض العلم حياتي تابعوني على مواقع التواصل الإجتماعي تحت شعار لكل مرض علاج.